شبكة ليبيا التعليمية

منتدى علمى اسلامى تربوى موسوعة علمية كبيرة لكل ما يحتاجه طالب الصف الثانوى من حلول تمارين وملخصات وعروض بوربيت . مشاكل الطلاب والشباب . مواضيع اسرية وتربوية . مقتطفات متنوعة فى العلوم الفيزيائية والهندسية والكيميائية والفلكية
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول
اهلا وسهلا بالجميع

شاطر | 
 

 الجاثوم (شلل النوم)..بين العلم و الدين و الخرافة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الذره
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 336
تاريخ التسجيل : 11/01/2010

مُساهمةموضوع: الجاثوم (شلل النوم)..بين العلم و الدين و الخرافة   الخميس فبراير 04, 2010 3:11 am

السلام عليكم
الجاثوم (شلل النوم)..بين العلم و الدين و الخرافة




الجاثوم(شلل النوم)

هل شعرت يوما وانت نائم بعدم قدرتك على الحركة ؟ أو اصبت بهلوسات مخيفة، شعرت فيها بأنك مستيقظ ولكنك لا تستطيع الحراك؟!. إذا كنت قد مررت بهذه التجربة المرعبة فلا تخاف واليك تفسير ما اصابك يشير العلماء الى هذه الحالة، بالجاثوم، أو شلل النوم ٍ Sleep Paralysis وهي
حالة تستغرق ثوان إلى عدة دقائق، وخلالها يحاول بعض المرضى طلب المساعدة
أوحتى البكاء؛ لكن دون جدوى، وتختفي الأعراض مع مرور الوقت أو عندما يلامس
أحد المريض أو عند حدوث ضجيج.


أولا :ما هو الجاثوم ؟

يتنوع تعريف الجاثوم حسب
نوع الدراسة .. فأحيانا ينظر اليه على أنه مرض عضوي له أسباب و أعراض و
كذلك سبل للوقاية و العلاج .. و أحيانا ينظر اليه على أنه جني يجثم على
صدر النائم .. و الواضح أنه قد يكون هذا أو ذاك .. أما تحوله الى أسطورة و
ما يدور حوله من قصص و حكايات فيمكن تفسيره على أن الناس عندما يلاحظون
مرضا ما أو شئ غير عادي فان الطبيعة البشرية تميل الى اسناد تلك الظاهرة
الى قوى ما وراء الطبيعة .. عموما الجن موجود و لكن الأجدر دائما هو
التعاطي مع الأسباب العملية التي يمكن بها التغلب على هذا المرض ..


الجاثوم(شلل النوم)


1- الجاثوم هو الكابوس الذي يقع على الإنسان في نومه .


2 – الجاثوم هو
نوع من انواع الاقتران ويطلق عليه ( المس الطائف ) ، وهذا النوع من أنواع
المس يحدث عند النوم ، فتتسلط تلك الأرواح الخبيثة على الإنسان لفترة
بسيطة لا تستغرق أكثر من دقائق ، ومثال ذلك ما يحصل للبعض من كوابيس
وجاثوم ونحوه ، ولا بد للمعالج من تحري تلك المسألة بشكل دقيق ، لأن
الأعراض قد تكون ناتجة في بعض الأحيان عن أسباب طبية بحتة كما سوف يتضح من
خلال بحث هذا النوع



3 – (الجاثوم) ويقال له: (جثّامة، وجُثمة، وركّاب، ورازم، وباروك، وكابوس، وخانق، وديثاني، ويسميه بعض الأطباء المعاصرين (شلل النوموهو
ما يجده النائم من ثقل شديد يجثم على صدره ويضيق معه نفسه، حتى يكاد
يخنقه، ولا يستطيع معه القيام أو الحركة أو الكلام، وربما بقي ثواني أو
دقائق. وقد تكلم عنه الأطباء قديماً وحديثاً، وكثير منهم يرجعه إلى أسباب
مادية من اضطرابات في النوم، أو ضغوط نفسية، أو أبخرة متصاعدة من المعدة
إلى الدماغ، أو بسبب تعاطي بعض الأدوية، أو غير ذلك مما قد يحصل في دماغ
الإنسان أحياناً في أول النوم أو آخره. وغير مستبق أن يرجع بعض ما يجده
الإنسان منه إلى شيء مما ذُكر، لكنه قد يقع أو يتكرر لأمر خارج عن ذلك،
وهو ما قد يحصل من تسلط الجن وملابستهم؛ ولذا سرعان ما ينقشع إذا تمكن
الإنسان من ذكر الله أو قراءة القرآن. وفيما يتعلق بتوقيه: فإن النوع
الأول يمكن أن يُدفع بدفع أسبابه من كثرة مأكل أو غيره. وأما الثاني:
فيُدافع بلزوم طاعة الله _تعالى_ والبعد عن المعاصي التي تكون سبباً لتسلط
عدوه من الجن عليه، وكذا بالمحافظة على الطهارة عند النوم وملازمة
الأذكار، مع النوم على الشق الأيمن إلى غير ذلك من آداب النوم التي حُفظت
عن النبي _صلى الله عليه وسلم_، والله أعلم. ( موقع المسلم )



قال ابن منظور :


” الجثام ” و ” الجاثوم ” : الكابوس ، يجثم على الإنسان ، … ويقال للذي يقع على الإنسان وهو نائم ” جاثوم ” .


” لسان العرب ” ( 12 / 83 ) .


وقال – أيضاً – :


والكابوس : ما يقع على
النائم بالليل ، ويقال : هو مقدمة الصرع ، قال بعض اللغويين : ولا أحسبه
عربيا إنما هو النِّيدلان ، وهو الباروك ، والجاثوم .


” لسان العرب ” ( 6 / 190 ) .


و قد يكون ” الجاثوم ”
بسببٍ عضوي مادي ، كتأثير طعام أو دواء ، وقد يكون بسببِ تسلط الجن ،
ويكون علاج الأول بالحجامة والفصد وتخفيف الطعام وغيرها ، ويكون علاج
الثاني بالقرآن والأذكار الشرعية .


قال ابن سينا في كتابه الطبي ” القانون ” :


” فصل في الكابوس :


ويسمى الخانق ، وقد يسمى بالعربية الجاثوم ، والنيدلان .


الكابوس مرض يحسّ فيه
الإنسان عند دخوله في النوم خيالاً ثقيلاً يقع عليه ، ويعصره ويضيق نفسه ،
فينقطع صوته وحركته ، ويكاد يختنق لانسداد المسام ، وإذا تقضى عنه انتبه
دفعة ، وهو مقدمة لإحدى العلل الثلاث : إما الصرع ، وإما السكتة ، وإما
المانيا ؛ وذلك إذا كان من مواد مزدحمة ، ولم يكن من أسباب أخرى غير مادية
انتهى .


وهكذا يقول الأطباء المعاصرون ، فقد قسَّم الدكتور حسَّان شمسي باشا الكوابيس إلى قسمين : الكوابيس العارضة ، والكوابيس المتكررة ، وجعل الأول لأسباب مادية ، والثاني بسبب تسلط الجن .


وقال في كتابه ” النوم والأرق والأحلام ” :


” 1) الكوابيس العارضة :


تحدث لسببين :


أ- تحيز بخارات في مجرى النفس تتراقى إلى الدماغ أو تنصب منه
دفعة حين الدخول في النوم ؛ فيشعر المصاب بثقل في الحركة والكلام أو شعور
بالفزع ، وهو مقدمة الصرع العضوي ، ويحدث أيضا عند التعرض للضغوط النفسية .


ب- تعاطي أدوية يمكن أن تسبب الكوابيس وهي :


1. الرزربين .


2. حصرات بيتا .


3. ليفودبا .


4. مضادات الهمود .


5. بعد التوقف عن استعمال الأدوية المهدئة ، كالفاليوم .


2) الكوابيس المتكررة : وهذا النوع من الكوابيس يدل على تسلط وإيذاء الأرواح الخبيثة للإنسان ” انتهى .


والخلاصة : أن الجاثوم
هو الكابوس ، وليس هو خرافة ولا أسطورة ، بل هو حقيقة واقعة ، وقد يكون
لأسباب مادية ، وقد يكون من تسلط الجن . ( الاسلام سؤال و جواب )


***********************************************************

ثانيا : هل شلل النوم مؤذ ؟

يظن بعض المصابين بشلل النوم أن ساعة الموت قد حانت ، و بعضهم الآخر يعتقد ان هنالك جنّي يضغط على صدره ، إلا
ان ذلك ليس له أي أساس علمي ، كما انه لم يثبت حدوث اي حالة وفاة خلال شلل
النوم ، فالحجاب الحاجز لا يتأثر ، ويبقى التنفس طبيعياً و كذلك مستوى
الاوكسجين في الدم .


يكون شلل النوم العرض الوحيد عند أكثر المرضى ، ولكن في بعض الحالات يكون مصحوباً باضطراب آخر يدعى نوبات النعاس او النوم القهري ، و النوم القهري اضطراب نوم يتميز بهجمات غير مقاومة ولا يمكن السيطرة عليها من النعاس تصيب المريض بالنوم .


والمرضى المصابون بشلل النوم المصاحب للنوم القهري يحتاجون الى العلاج الطبي والمتابعة الطبية لعلاج النوم القهري .


من ناحية أخرى فإن
المرضى الذين لا يكون شلل النوم لديهم مصاحباً للنوم القهري ، فنود
طمأنتهم بأن هذا الاضطراب حميد ولا يحمل اي خطر على حياتهم ، و معظم هؤلاء
المرضى ليسوا بحاجة الى علاج طبي .


***********************************************************

ثالثا : ما الذي يحدث في الدماغ خلال هذه الظاهرة الغريبة؟

من الثابت علمياً أن النوم يتكون من عدة مراحل، أحد هذه
المراحل يدعى (حركة العين السريعة)، وتحدث الأحلام خلال هذه المرحلة. وقد
خلق الله سبحانه وتعالى آلية تعمل لتحمينا من تنفيذ أحلامنا؛ تدعى هذه
الآلية (ارتخاء العضلات). وارتخاء العضلات يعني :


أن جميع عضلات الجسم
تكون مشلولة خلال مرحلة الأحلام ما عدا عضلة الحجاب الحاجز، وعضلات
العينين. وتنتهي هذه الآلية بمجرد انتقالك إلى مرحلة أخرى من مراحل النوم
أو استيقاظك من النوم، إلا أنه وفي بعض الأحيان يستيقظ المريض خلال مرحلة
حركة العين السريعة، في حين أن هذه الآلية (ارتخاء العضلات) لم تكن قد
توقفت بعد؛ وينتج عن ذلك أن يكون المريض في كامل وعيه ويعي ما حوله، ولكنه
لا يستطيع الحركة بتاتاً. وبما أن الدماغ كان في طور الحلم فإن ذلك قد
يؤدي إلى هلوسات مرعبة وشعور المريض باقتراب الموت أو ما شابه ذلك.


***********************************************************

رابعا : التشخيص

علمياً هو حالة تتميز
بشلل مؤقت للجسم بعد الإستيقاظ من النوم. بالغالب بعد الاسيقاظ من النوم
بفترة وجيزة ويسمى hypnopompic paralysis, ونادرا قبل وقت قصير من النوم
ويسمى hypnagogic paralysis. من الناحية الفسيولوجية ، وهو وثيق الصلة
بالشلل الذي يحدث كجزء طبيعي من وضعية النوم REM (حركة العين السريعه) ،
والذي يعرف باسم REM atonia. يحدث شلل النوم عندما يستيقظ المخ من نوم
ال-REM، ولكن الشلل الجسدي ما يزال قائما. وهذا يجعل الشخص واعيا تماما ،
لكنه لا يتمكن من الحركة. بالاضافة إلى ذلك ، يمكن ان تكون هذه الحالة
مصحوبه بالهلوسه. غالبا، يعتقد الشخص الذي يصاب بشلل النوم بأنه يحلم. لأن
الشعور مشابه لشعور الشخص الذي يحلم لأنه لا يقدر على الحركة ومتجمد في
مكانه, ويزيد من ذلك الشعور عنصر الهلوسة (Hallucinatory) حيث يرى الشخص
عناصر خيالية في الغرفة, التي تكون شبيهه بالأحلام.


***********************************************************


خامسا : الأعراض


العارض الرئيسي هو شلل جزئي أو كامل لعضلات وعظام الجسم أثناء حالة hypnopompic او hypnagogic . بعبارة
أخرى هو الإحساس بعدم القدرة على الحركة أو الحديث حال الاستيقاظ من النوم
أو الخلود اليه. يمكن أن يصاحب الشلل النومي بالهلوسة hypnagogic hallucinations,
وتكون سمعية / بصرية / شعورية. يمكن ان يستمر الشلل من بضع ثوان إلى بضع
دقائق قبل ان يستطيع الشخص اما العودة إلى نوم ال- REM وإما أن يستيقظ
تماما. واذا عاد الشخص إلى النوم فمن المرجح ان يدخل إلى وضعية الحلم.


يمكن الاشارة الى شلل النوم بأنه تجربة مرعبة عند البعض تحدث أثناء النوم ، ويمكن تلخيص عوارضه بالآتي :


1 – عدم المقدرة على تحريك الجسم او احد أعضائه في بداية النوم او عند الاستيقاظ . كما يمكن ان يصاحبه هلوسات مخيفة .


2 – تستغرق أعراض شلل النوم من ثوان الى عدة دقائق ، و خلالها
يحاول بعض المرضى طلب المساعدة او حتى البكاء ، لكن دون جدوى ، و تختفي
الاعراض مع مرور الوقت او عندما يلامس احد المريض او عند حدوث ضجيج .


وقد اظهرت الدراسات بأن 2% من الناس يتعرضون لشلل النوم على
الاقل مرة في الشهر ، وقد يصيب هذا المرض المرء في أي عمر ، و يتعرض 12%
من الناس لهذه الاعراض لأول مرة خلال الطفولة .


***********************************************************

سادسا : الأسباب

لا يعرف الكثير عن فسيولوجيا شلل النوم. ومع ذلك ، اقترح البعض
انه قد يكون مرتبطا بكبت الخلايا العصبية الحركية في منطقة ال-pons في
الدماغ. خاصة، مع تدني مستويات الميلاتونين ، والذي يحول دون تفعيل
العضلات ، لمنع جسم الشخص الذي يحلم من تحريك عضلاته (القصد منع الشخص
الحالم من تحريك قدميه اذا كان يحلم بأنه يعدو مثلا) . وتشير الدراسات
المختلفة إلى ان الكثير من الناس او معظمهم تعرضوا لشلل النوم على الاقل
مرة او مرتين في حياتهم. بعض التقارير اوردت عدة عوامل تزيد من احتمال كل من الشلل والهلوسة. وتشمل هذه :


* النوم ووضعية الوجه لأعلى supine position.
* عدم انتظام مواعيد النوم.
* ضغوطات متزايدة.
* تغييرات فجائية في البيئة المحيطة /ادخال تغييرات في اسلوب الحياة.
* العقاقير المنومة ADD أو antihistamines.
* استخدام عقاقير هلوسة.


***********************************************************

سابعا : العلاج

يحتاج المرضى المصابين بشلل النوم غير المصاحب للنوم القهري أن
يدركوا بأنهم غير مصابين بأي مرض عقلي أو مرض عضوي خطير، كما أن معظمهم لا
يحتاجون إلى أي علاج طبي. وأفضل ما يمكن أن يفعله مرضى شلل النوم خلال
حدوث النوبة أن يحاولوا تحريك عضلات الوجه وتحريك العينين من جهة إلى أخرى، ففعل ذلك كفيل بإسراع إنهاء هذه الأعراض.


وفي حالات الزيادة المتكررة في حدوث هذه الأعراض كحدوثها أكثر
من مرّة في الأسبوع على سبيل المثال، قد يصف الطبيب المختص أدوية
لاستخدامها. ومن المعروف بأن الضغط النفسي والتوتر إضافة إلى عدم كفاية
النوم يزيد من حدوث هذه الأعراض، لذلك ولتقليل احتمال حدوث ذلك ينصح باتباع التالي:


1 – حاول الحصول على القدر الكافي من النوم


2 – حاول التقليل من الضغوط التي تتعرض لها.


3- مارس التمارين الرياضية، ولكن قبل النوم بوقت كافٍ.



4- حافظ على جدول نوم واستيقاظ منتظم.


5- أثناء حدوث حالة الشلل ينصح الشخص بمحاولة تحريك عضلات الوجه وتحريك العينين من جهة إلى اخرى.


6- الكلونازيبام Clonazepam دواء شديدة الفعاليه في علاج شلل النوم. 7 تقارير متفرقة تشير إلى أن ال-SSRIs مثل fluoxetine تؤدي إلى انخفاض ملحوظ في حالات شلل النوم. تستعمل هذه الأدوية في الحالات المتكررة والمستعصية وبوصفة طبية فقط.


( ويكيبيديا )


7- تقول بعض الفرضيات بأن النوم على الجنب يساعد في التخلص من هذه النوبات .


***********************************************************

ثامنا : سنة النبي – عليه الصلاة و السلام – في النوم :

أما اذا كان الجاثوم بسبب الجن :فلا علاج له الا في سنة النبي – عليه الصلاة و السلام – : و نوجزها فيما يلي :


السنة الفعلية :


1- النوم
مبكراً إلا لحاجة والاستيقاظ في الثلث الأخير للقيام، فقد روى البخاري عن
أبي برزة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم: كان يكره النوم قبل العشاء
والحديث بعدها.
وفي الصحيحين أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: أحب الصلاة إلى الله صلاة
داود عليه السلام، وأحب الصيام إلى الله صيام داود، وكان ينام نصف الليل
ويقوم ثلثه وينام سدسه، ويصوم يوماً ويفطر يوماً.
وفي الصحيحين أنه ذكر رجل عند النبي صلى الله عليه وسلم: نام ليلة حتى أصبح! قال: ذاك رجل بال الشيطان في أذنيه أو قال في أذنه.
2- الوضوء قبل النوم، لما في الصحيحين أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: إذا أتيت مضجعك فتوضأ وضوءك للصلاة…
3- تعاهد الفراش بنفضه ونحو ذلك، لما رواه البخاري أنه صلى الله عليه وسلم
قال: إذا أوى أحدكم إلى فراشه فلينفض فراشه بداخلة إزاره فإنه لا يدري ما
خلفه عليه.
4- أن يضجع على شقة الأيمن، لقول النبي صلى الله عليه وسلم للبراء بن عازب
: إذا أتيت مضجعك فتوضأ وضوءك للصلاة ثم اضطجع على شقك الأيمن…
5- الإتيان بأذكار النوم ومنها أن يجمع كفيه ينفث فيهما ويقرأ المعوذتين
وقل هو الله أحد ثلاث مرات ويمسح بهما وجهه وما استطاع من جسده، ويقرأ آية
الكرسي، رواهما البخاري ويقول: ّاللهم قني عذابك يوم تبعث عبادك.ّّ رواه
أبو داود وصححه ابن حجر. ويقول أيضاً: الحمد لله الذي أطعمنا وسقانا
وكفانا وآوانا فكم ممن لا كافي له ولا مؤوي. رواه مسلم ، ويقول: باسم
اللهم أموت وأحيا. وهناك أدعية كثيرة ويستحب أن يجعل آخرها ما أرشد إليه
النبي صلى الله عليه وسلم للبراء فقال له: إذا أتيت مضجعك فتوضأ وضوءك
للصلاة ثم اضطجع على شقك الأيمن ثم قل: اللهم إني أسلمت وجهي إليك وفوضت
أمري إليك والجأت ظهري إليك رغبة ورهبة إليك لا ملجأ ولا منجا منك إلا
إليك، اللهم آمنت بكتابك الذي أنزلت وبنبيك الذي أرسلت. فإن مت من ليلتك
فأنت على الفطرة. واجعلهن آخر ما تتكلم به. متفق عليه



السنة القولية :



1 : في صحيح البخاري عن أبي ذر قال : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أوى إلى فراشه قال: ” اللهم باسمك أحيا وأموت” .
وإذا أصبح قال: “الحمد لله الذي أحيانا بعدما أماتنا وإليه النشور.”
2 ـ وروى الشيخان عن علي رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم
قال له ولفاطمة رضي الله عنها: ” إذا أويتما إلى فراشكما أو أخذتما
مضاجعكما فكبرا ثلاثاً وثلاثين وسبحا ثلاثاً وثلاثين واحمدا ثلاثاً
وثلاثين ” . وفي رواية لهما: ” التكبير أربعاً وثلاثين “.
3 – وفي صحيحي البخاري ومسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول
الله صلى الله عليه وسلم : ” إذا أوى أحدكم إلى فراشه فلينفض بداخلة إزاره
، فإنه لا يدري ما خلفه عليه ، ثم يقول: باسمك ربي وضعت جنبي وبك أرفعه ،
إن أمسكت نفسي فارحمها ، وإن أرسلتها فاحفظها بما تحفظ به عبادك الصالحين”
. وفي رواية: ” ينفضه ثلاث مرات”.
4 – وفي الصحيحين عنها : أن النبي صلى الله عليه وسلم ، كان إذا أوى إلى
فراشه كل ليلة جمع كفيه ثم نفث فيهما وقرأ فيهما ( قل هو الله أحد ) و (
قل أعوذ برب الفلق) و ( قل أعوذ برب الناس) ، ثم مسح بهما ما استطاع من
جسده ، يبدأ بهما على رأسه ووجهه وما أقبل من جسده ، يفعل ذلك ثلاث مرات .
قال أهل اللغة : النفث: نفخ لطيف بلا ريق.
5 – وفي الصحيحين عن أبي مسعود الأنصاري البدري عقبة بن عمرو رضي الله عنه
قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” الآيتان من آخر سورة البقرة من
قرأ بهما في كل ليلة كفتاه “.
اختلف العلماء في معنى كفتاه ، فقيل : كفتاه من الآفات في كل ليلة ، وقيل : كفتاه من قيام ليلته.
قيل كفتاه من الشيطان، ويحتمل أن يكون الجميع مراداً كما قال النووي رحمه الله تعالى.
6 – وفي الصحيحين عن البراء بن عازب رضي الله عنهما قال لي رسول الله صلى
الله عليه وسلم : ” إذا أتيت مضجعك فتوضأ وضوءك للصلاة ، ثم اضطجع على شقك
الأيمن وقل: اللهم أسلمت نفسي إليك ، وفوضت أمري إليك وألجأت ظهري إليك ،
رغبة ورهبة إليك ، لا ملجأ ولا منجى منك إلا إليك ، آمنت بكتابك الذي
أنزلت ، ونبيك الذي أرسلت ، فإن مت مت على الفطرة ، واجعلهن آخر ما تقول” .
7 – وفي صحيح البخاري عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: وكلني رسول الله صلى
الله عليه وسلم بحفظ زكاة رمضان ، فأتاني آت فجعل يحثو من الطعام ، وذكر
الحديث ، وقال في آخره : ” إذا أويت إلى فراشك فاقرأ آية الكرسي فإنه لن
يزال معك من الله تعالى حافظ ، ولا يقربك شيطان حتى تصبح ، فقال النبي صلى
الله عليه وسلم : ” صدقك وهو كذوب. ذاك الشيطان “.
8 – وفي سنن أبي داود عن حفصة أم المؤمنين رضي الله عنها : أن رسول الله
صلى الله عليه وسلم كان إذا أراد أن يرقد وضع يده اليمنى تحت خده ثم يقول:
” اللهم قني عذابك يوم يبعث عبادك ثلاث مرات” .
9 – وفي صحيح مسلم وسنن أبي داود والترمذي والنسائي وابن ماجه عن أبي
هريرة رضي الله عنه ، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يقول إذا أوى
إلى فراشه : ” اللهم ربّ السماوات وربّ الأرض وربّ العرش العظيم ربنا
وربَّ كل شيء ، فالق الحب والنوى ، منزل التوراة والإنجيل والقرآن ، أعوذ
بك من شر كل ذي شر أنت آخذ بناصيته ، أنت الأول فليس قبلك شيء ، وأنت
الآخر فليس بعدك شيء ، وأنت الظاهر فليس فوقك شيء ، وأنت الباطن فليس دونك
شيء ، اقض عنا الدين ، وأغنني من الفقر” . وفي رواية أبي داود: “واقض عني
الدين، وأغنني من الفقر”.
10 – و في سنن أبي داود والترمذي عن نوفل الأشجعي رضي الله عنه قال: قال
لي رسول الله صلى الله عليه وسلم : ” اقرأ ( قل يا أيها الكافرون) ، ثم نم
على خاتمتها فإنها براءة من الشرك “.
والله أعلم . ( الاسلام ويب )

* اذا رأى في نومه ما يكرهه :
الرؤيا المفزعة والمقلقة المحزنة سببها هو الشيطان، ليحزن بها المؤمن، وليس بضاره شيئاً إلا بإذن الله عز وجل.

وقد روى مسلم عن جابر رضي الله عنه قال: جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه
وسلم، فقال: “رأيت في المنام كأن رأسي قطع. قال: فضحك النبي صلى الله عليه
وسلم وقال: إذا لعب الشيطان بأحدكم في منامه، فلا يحدث به الناس”.


وفي صحيح مسلم أيضاً عن أبي قتادة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى
الله عليه وسلم: “الرؤيا الصالحة من الله، والرؤيا السوء من الشيطان…”.


والعلاج في دفع مثل هذه الرؤيا هو: المحافظة على أذكار النوم، وقراءتها بتدبر وتمعن مع الجزم بنفعها، وحفظ الله لقارئها.


وإذا رأى بعد ذلك ما يكره، فليلتزم العلاج النبوي، فلا تضره تلك الرؤيا
مهما كانت، فعن أبي سلمة بن عبد الرحمن قال: إن كنت لأرى الرؤيا تمرضني
قال: فلقيت أبا قتادة، فقال: وأنا كنت لأرى الرؤيا فتمرضني، متى سمعت رسول
الله صلى الله عليه وسلم يقول: “الرؤيا الصالحة من الله، فإذا رأى أحدكم
ما يحب، فلا يحدث بها إلا من يحب، وإن رأى ما يكره، فليتفل عن يساره
ثلاثاً، وليتعوذ بالله من شر الشيطان، ولا يحدث بها أحداً، فإنها لن
تضره”. رواه مسلم.


وفي رواية: “وليتحول عن جنبه الذي كان عليه”.


وفي رواية عند مسلم أيضاً عن أبي هريرة رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم: ” فإن رأى أحدكم ما يكره، فليقم فليصل…”.


فمن فعل هذه الأشياء عندما يرى ما يكرهه، وهي:


1/ الاستعاذة بالله من الشيطان، ومن شر الرؤيا.


2/ النفث عن يساره ثلاثاً.


3/ التحول عن الجنب الذي كان عليه إلى جنبه الآخر.


4/ يقوم فيصلي لله تعالى ركعتين أو أكثر.


5/ لا يحدث بها أحداً.


فلن تضره الرؤيا كما قال النبي صلى الله عليه وسلم مهما كانت مفزعة
ومقلقة، ولذا روى مسلم عن أبي سلمة رحمه الله قال: “إن كنت لأرى الرؤيا
أثقل علي من جبل، فما هو إلا أن سمعت بهذا الحديث فما أباليها” وإذا
استمرت هذه الأخت على امتثال هذه التوجيهات النبوية، فإن الله سيذهب عنها
ما تعانيه إن شاء الله، نسأل الله عز وجل أن يعجل بشفائها. والله أعلم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://study-desk.ahlamontada.net
 
الجاثوم (شلل النوم)..بين العلم و الدين و الخرافة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة ليبيا التعليمية  :: المنتدى العام-
انتقل الى: